محلي

مطالبًا بالقبض عليه ومحاكمته.. السباعي: حفتر أكبر إرهابي ليبي

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏وقوف‏، و‏لحية‏‏ و‏نص‏‏‏‏

أوج – طرابلس
قال الجهادي علي السباعي، إن حفتر استعان بالأموال والمرتزقة، ويريد أن يقتحم مدينتنا، متسائلاً: أليس هذا هو العدوان والبغي؟، مشيرًا إلى أن الدماء الليبية التي تسيل يسأل عنها حفتر.
وأوضح السباعي خلال حديثه عبر برنامج تغطية خاص المذاع عبر قناة التناصح ، أن التحرير الذي يريده حفتر، رأيناه في بنغازي ودرنة وغيرها، مؤكدًا أن من أوجب الواجبات، دفع الصائل الذي يقتحم عليك بيتك، أو مدينتك، سواء أكان مسلمًا أم كافرًا.
وأشار إلى أنه من الواضح جدًا أن حفتر ثورة مضادة، يريد أن يجعل حالنا مثل مصر، وأنه يريد صناعة نموذج السيسي في ليبيا، قائلاً: “انظروا إلى مصر وما وصل إليه الحال فيها”.
وكشف السباعي، أن النظام السعودي له دور كبير في دعم الثورات المضادة، قائلاً: “أنظروا إلى ما فعلوه في اليمن والسودان وغيرها من الدول”.
وتابع: “اليوم رأينا توحدًا جاوز كل السيناريوهات التي وضعتها الثورة المضادة، فالطيران الفرنسي، ضرب الرتل الذي يريد أن يعود إلى مدينته في بنغازي، والآن يدعم حفتر في هجومه على طرابلس.. انظروا أين يقف المستعمر الآن، لتعرفوا أين الحق؟”.
واعتبر السباعي، أن حفتر جيئ به إلى ليبيا لاستئصال كل حر شريف وليس المتدينين فحسب، على حد قوله، موجهًا حديثه لمن يتحالف مع حفتر، قائلاً: “أتظنه سيتركك وقد فعل ما فعل باقعيم والبرعصي والحجازي وغيرهم”.
ولفت السباعي، إلى أن طرابلس هي مدينة الجميع، ويجب تشكيل قوة لحمايتها، يشارك فيها الجميع، مؤكدًا أنه ليس كل من وقع على الصخيرات يريد الشر، وأن هناك شق مخلص، وأنه يثمن تصريحات باشاغا.
وتطرق السباعي، إلى اعتراف وزير الخارجية بحكومة الوفاق المعترف بها دوليا محمد سيالة في تصريح له، بأن حفتر قائدًا للجيش، مشدداً على أن كل من له رقم عسكري، وشارك حفتر في هجومه على العاصمة، يجب أن يُحاكم اليوم، وأن يشكر السراج على قراراته الأخيرة.
وأوضح السباعي، أن حفتر يشكل خطرًا على الأمن القومي الليبي، وأن ما فعله يؤهله ليكون أكبر إرهابي ليبي، وأنه يجب القبض عليه، مطالبًا السراج بأن يواصل قراراته الجريئة، وأن يُفعلها على الأرض وألا تكون قرارات في “الأرشيف”، وأن يشكل “الثوار”، جسمًا موحدًا يكون حاضرًا لرد كل معتد إلى جُحره .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق