عربي

وكالة الأنباء الجزائرية ، المجلس الأعلى للأمن الجزائري يتخذ إجراءات لحماية الحدود مع ليبيا ومالي

أفادت وكالة الأنباء الجزائرية بأن الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، ترأس اليوم الخميس اجتماعا للمجلس الأعلى للأمن.
وقالت الوكالة الرسمية نقلا عن بيان الرئاسة، إن المجلس الأعلى درس الأوضاع في المنطقة وبوجه خاص على الحدود الجزائرية مع ليبيا ومالي.
واتخذ المجلس الأمني جملة من التدابير لحماية حدودنا والإقليم، بالإضافة إلى اتخاذ قرار بإعادة تفعيل وتنشيط دور الجزائر على الصعيد الدولي خاصة فيما يتعلق بملف ليبيا وملف مالي، وبصفة عامة في منطقة الساحل والصحراء وفي إفريقيا.
وقرر الرئيس عبد المجيد تبون عقد اجتماعات للمجلس الأعلى للأمن بصفة دورية وكلما اقتضى الوضع ذلك.
جدير بالذكر أن الرئيس المنتخب دعا في في أول الاجتماع إلى الوقوف دقيقة صمت إجلالا لروح المرحوم الفريق أحمد قايد صالح، واستذكارا لما قدمه من تضحيات جسام وبذل وعطاء من أجل الجزائر .
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق