عالمي

بوريل ، يرجح استئناف العملية البحرية صوفيا قبالة السواحل الليبية .

يستعد الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، لمناقشة خيارات دعم وقف إطلاق النار في ليبيا.

وقال مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خوسيب بوريل، “إن أي تسوية سلمية في ليبيا ستحتاج إلى دعم حقيقي من الاتحاد كي تستمر”، وأضاف في تصريحات صحافية ردا على إمكانية إرسال بعثة حفظ سلام عسكرية، “يحتاج وقف إطلاق النار لمن يراقبه. لا يمكن قول هذا وقف إطلاق نار ثم تنسى أمره…ينبغي أن يراقبه أحد ويديره”. 

كما رجح بوريل، استئناف عمل البعثة البحرية التابعة للاتحاد الأوروبي قبالة الساحل الليبي. 

هذا وكان مسؤولون أوروبيون، قد أكدوا على ضرورة إحياء عملية صوفيا الأوروبية في البحر الأبيض المتوسط من أجل مراقبة قرار مجلس الأمن الدولي بحظر توريد السلاح لليبيا .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق