محلي

اعتقال دبلوماسي ليبي في موريتانيا لاقتحامه مبني السفارة الفلسطينية

ذكرت تقارير صحفية اليوم الأربعاء أن وحدة تابعة للحرس الوطني في موريتانيا، قامت باعتقال دبلوماسي ليبي يمثل ليبيا بالهيئة القضائية لاتحاد المغرب العربي، أمس الثلاثاء بعد اقتحامه مبنى السفارة الفلسطينية في نواكشوط وتكسيره جميع الأبواب بما في ذلك باب مكتب السفير الفلسطيني، ماجد محمد هديب.

وقالت مصادر، إن الدبلوماسي الليبي كان في قهوة ومعه شخصان أحدهما أردني وعندما مروا من أمام مبنى سفارة فلسطين بمقاطعة “تفرغ زينة” في نواكشوط الغربية قرب مبنى الخارجية الموريتانية توقفوا لينزل الدبلوماسي الليبي ويقتحم البوابة الرئيسية دون أن يستطيع الحارس فعل أي شيء بسبب القوة البدنية للمهاجم.

وقام الدبلوماسي باقتحام وتكسير الأبواب حتى مكتب السفير حيث دخل وهو يهتف “الله أكبر، الله أكبر”

وتحتجز الدبلوماسي الإدارة الجهوية للأمن الدبلوماسي، في الوقت الحالي للتحقيق معه بعد اعتقاله وهو معتصم داخل أحد مكاتب السفارة.

ولم تعرف حتى الآن أسباب اقتحام هذا الدبلوماسي الليبي لمبنى السفارة الفلسطينية في هذا التوقيت والظرف السياسي الخاص خصوصاً وأن الرجل يتبع لحكومة السراج المتهمة بإيواء واحتضان جماعات متطرفة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ما هذا يا هذا؟ عدي ديرها على اسيادك الفرنسيس والا الترك باهي ما قادر إلا عالضعاف الفلسطينيين وبلاد القرآن موريتانيا. انتشر فيروس الصبيانية في كثير من حملة الجنسية الليبية ويستر الله.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق