محلي

“جوبيه” أحد مدبري التدخل الفرنسي: لم يتحقق أي من أهداف التدخل العسكري في ليبيا

اعترف آلان جوبيه وزير الخارجية الفرنسي الأسبق في 2011، بالفشل الذريع للتدخل العسكري في ليبيا.
وقال جوبية، في مقابلة مع جريدة «لوباريزيان»: “عندما أعيد قراءة خطابي في العام 2011 وألقي نظرة على الوضع اليوم أرى أن الفشل الذريع كامل، إذ لم يتم تحقيق أي من الأهداف التي وضعناها لتعزيز الحريات، وخلق شراكة اقتصادية واجتماعية أكثر فعالية».
وأضاف أنه ليس متأكدًا من أن شعوب المنطقة أكثر سعادة اليوم مما كانت عليه في العام 2011، لافتا إلى أن الوضع الليبي لا يزال يشهد فوضى حتى اليوم، فمنذ 2011 تعاني البلاد حربًا بين السلطات المتنافسة في الشرق والغرب، وبدعم من القوى الدولية لكل منهما.
يذكر أن جوبيه كان من أكبر داعمي التدخل العسكري في ليبيا في 2011 واعتبره «استثمارًا للمستقبل» وقاد عدة زيارات إلى طرابلس وبنغازي في سبتمبر وأكتوبر من العام 2011.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق