محلي

40 عضوا بمجلس الدولة الإخواني يرفضون مخرجات بوزنيقة ويقولون: “محاصصة جهوية”

بعد وقت قصير من إعلان نحو 21 عضوا بمجلس نواب طبرق، رفضهم لمخرجات ملتقى الحوار السياسي في بوزنيقة بالمغرب.
أعلن 40 عضوا من مجلس الدولة الإخواني، رفضهم لما أسموه “المحاصصة الجهوية” في ملتقى الحوار ومشاورات بوزنيقة، وذلك في بيان باسمهم، وفق مصادر اعلامية.
ودعا أعضاء مجلس الدولة الإخواني، البعثة الأممية والأطراف المحلية والدولية لاحترام الإعلان الدستوري وتعديلاته وأحكام القضاء الليبي وفق قولهم.
وطالب الـ40 عضواً، البعثة الأممية بتنفيذ اتفاق جنيف القاضي بإخراج المرتزقة وفتح الطرق ونزع الألغام وعودة المهجرين.
ويذكر أنه في أعقاب قرار ملتقى الحوار السياسي الليبي باعتماد آلية اختيار السلطة التنفيذية المؤقتة، في بوزنيقة، أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، بدء فترة تقديم الترشيحات لمناصب المجلس الرئاسي المؤلف من ثلاثة أعضاء ورئيس الوزراء، والتي ستستمر أسبوعاً واحداً وتنتهي في 28 يناير الجاري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق