محلي

الغردقة: جلسة هامة اليوم بحضور “كوبيتش” و”عقيلة” و”المشري”..ورفض كبير لمقترح العودة لدستور 52

أكد رئيس المفوضية العليا للانتخابات، عماد السايح، أن هناك نية كبيرة من قبل المشاركين في اجتماعات المسار الدستوري الجارية بمدينة الغردقة في مصر، للانتهاء من كافة الإجراءات والمناقشات الخاصة بماهية العراقيل والصعوبات التي ظهرت لتنفيذ المسار الدستوري، بحسب مراسل صحيفة الدستور المصرية من مدينة الغردقة، تامر مجدي.

وخلال تصريحات خاصة لقناة الجماهيرية، مساء الأربعاء، وصف مجدي تصريحات السايح حول صعوبة إجراء استفتاء على مسودة الدستور، خلال المدة المتبقية، بأنها جاءت صادمة للبعض، لكنها جاءت محفزة لكل الحضور.

ونقل مجدي عن السايح قوله، إن الاجتماعات التي تتم خلال هذه الأيام، والأيام القادمة، لابد أن يخرج منها كافة الأطراف المشاركة باتفاق على كيفية إجراء الانتخابات، كما بيّن الأخير، أنه لا توجد عوائق فنية أو مالية تواجه المفوضية، مشيرا إلى أن المفوضية أنجزت في السابق 4 استحقاقات انتخابية.

كما نقل مجدي عن الناطق باسم برلمان طبرق، عبد الله بليحق، قوله “إنه من المفترض الوصول إلى نقاط توافقية تسمح بالإعلان عن الاستفتاء على مسودة الدستور الحالية، مؤكدا أن فكرة العودة لدستور 52 قوبلت برفض كبير.

ولفت مجدي إلى أن هناك جلسة هامة ستُعقد، اليوم الخميس، بحضور المبعوث الأممي الجديد إلى ليبيا، يان كوبيتش، ورئيس مفوضية الانتخابات، عماد السايح، ورئيسي مجلسي “نواب طبرق” و”الدولة الإخواني” عقيلة صالح وخالد المشري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق