محلي

“باشاغا”: مستمرٌ في مهامي كوزير للداخلية لحين تشكيل حكومة جديدة

أعلن وزير داخلية السراج المنتهية ولايته فتحي باشاغا إستمراريته في مهامه وزيرًا للداخلية، إلى حين تشكيل حكومة انتقالية ومنحها الثقة من قبل مجلس النواب.

جاء ذلك خلال لقاء باشاغا بوكلاء وزارة الداخلية ومساعد وكيل وزارة الداخلية للشؤون الأمنية، ورؤساء الهيئات والمصالح والأجهزة، ومديري الإدارات، ومديري الأمن بالمناطق، ورؤساء المكاتب، وعدد من ضباط وضابطات وزارة الداخلية أمس الثلاثاء بديوان الوزارة بطرابلس.

وأكد خلال كلمته استعداده لزيارة المنطقة الشرقية في إطار رأب الصدع بين أبناء الوطن الواحد، ووقوفًا ضد الانتهازية السياسية واستشراء الفساد، بحسب قوله. مشددًا على ضرورة محاربته لأنه أصبح ثقافة مقبولة بالدولة.

ودعا إلى ضرورة دعم حكومة الوحدة المقبلة، وإن وزارة الداخلية ستعمل بكل حزم وقوة وجدية؛ لأن العمل الأمني مسؤولية الجميع وبالجميع.

كما طالب كافة المسؤولين بالوزارة ومنتسبيها، بضرورة الإستمرار في أداء مهامهم التي كلفوا بها، خاصة بعد التحسن الذي شهده قطاع الداخلية والذي بني بسواعد أبنائه بعدما شهد خلال العشر سنوات الماضية حالة من الفوضى، موضحًا أنه مستمر في دعم وزارة الداخلية سواء كان وزيرًا لها أم لا، وعلى أن يكون ولاء رجال الأمن والشرطة للوطن والمواطن وليس لحكومة أو أشخاص.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق