فيديومحلي

حصري| بالصوت.. سفير ليبيا السابق في البحرين يهدد بهجوم تشنه قوات من “مصراته” على مقر خارجية “الوفاق”

 

هدد سفير ليبيا السابق في البحرين فوزي عبدالعال، في مكالمة مع أحد موظفي السفارة بالهجوم على وزارة خارجية “الوفاق”-غير الشرعية- من خلال قوات من مدينة مصراتة.

جاء ذلك في مكالمة جرت بين الطرفين بتاريخ 30 أكتوبر 2019 وحصلت قناة وموقع الجماهيرية عليها حصريا.

وقال فيها عبد العال، ” طلبت متابعة أوضاع السفارة في الوزارة، لكن رجب كعيم قال لهم ليس لدينا تقارير، وليس لديه علم بشي، فقوا كيف ذلك رغم أنك حضرت اجتماع التليسي وتم عمل محضر اجتماع، فرد بأنه سيتابع الموضوع”

وقام الموظفون التابعون للسفارة بالاطلاع على “ملف السفارة في الوزارة وجدوا أنه فارغ ولا يوجد به أي تقرير، رغم أنه تم تقديم تقارير منذ 2014 قدمت للوزير والوكلاء والشؤون الإدارية ، وبعضها عبر الايميل، ومع ذلك لا يوجد أي تقرير في الملف”.

وتابع قائلا “بشكل واضح وصريح لا يوجد وزارة أو غيره، هو عبارة عن مجموعة ناس يتفاهمون معا، ويتقاسمون المصالح”.

وأضاف مهددا، “أقسم برب العباد إذا الموضوع لم يحل، هنرسل كتائب من مصراته للوزارة وسيتم إغلاقها أو إيجاد حل في الموضوع ، أبناءنا يموتون في الجبهات ونحن هنا نعاني، أنا لن اسكت عن هذا الموضوع، أنا فضلت الصمت خلال الفترة الماضية ولم أرد التصرف بشكل يحسب علي، لكن الضحك علي لا يجوز، من 2014 يتم معاملتنا بهذا الشكل، ما المقصود بذلك، وما معنى ذلك، من في السفارة الذي يقوم بذلك”.

وقال “انا لا أرغب في أي مشاكل مع النواصي (مليشيات النواصي) أو غيرهم، نحن مشاكلنا مع الخارجية، وقد تحدثت مع محمد سيالة سابقا في 2017 وتم التفاهم حتى في موضوع تسليم السفارة، وقد تم التفاهم في جميع الترتيبات ومع ذلك لم يتم تنفيذ ما تم الاتفاق عليه، رغم أنهم هم من طلبوا التمديد والبقاء، ومشاكلنا معاهم من 2014 قبل أن أكمل مدتي، الموضوع هذا يحتاج للحل وأرى أنه لا حل إلا بالقوة، وأرى أن الشباب يجب أن يغيروا أماكنهم للخونة الموجودين في ظهورنا هنا، وأنا لا أريد مواجهة مع الشباب في طرابلس، لأن علاقتي مع الجميع جيدة جدا، ولا أريد أي مشاكل معهم، لكن هذا الموضوع ليس له حل لذلك، أتمنى ألا يتدخلوا في الموضوع”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق