محلي

خلال كلمته في جنيف.. عمر بوشريدة: يجب إنجاز قانون انتخاب جديد وتفعيل قانون العفو العام

أكد المرشح لعضوية المجلس الرئاسي الجديد، الدكتور عمر بوشريدة، إنه يجب إنجاز قانون انتخاب جديد وتحقيق مصالحة وطنية بين الليبيين، والعمل على استعادة هيبة الدولة المستباحة والابتعاد عن التدخلات الأجنبية.
جاء ذلك على هامش كلمته، أمام ملتقى الحوار السياسي الليبي، الذي استأنف في جنيف، برعاية البعثة الأممية للدعم في ليبيا.
وقال بوشريدة، وفق ما نقلت “الوسط”، إن هناك التزامًا أخلاقيًّا بمدة الفترة الانتقالية، وعلينا استغلال الضغط الدولي للالتزام بها.
وشدد بوشريدة، أن ليبيا لديها موارد بشرية مهمة لكنها غير مستغلة. داعيًا إلى الاهتمام بالمرأة والشباب لأنهما مكون أساسي في المجتمع الليبي.
وأكد عمر بوشريدة، على ضرورة تفعيل قانون العفو العام وإيجاد صندوق لجبر الضرر للمُهجّرين والنازحين. معتبرًا أن هذا القانون الذي أقره مجلس النواب قادر على معالجة هذا القضية.
واستطرد بوشريدة، إنه لا مكان لانتهاك حقوق الإنسان عندما تكون سلطة القانون فعّالة والسلاح بيد الدولة.
ويذكر أن الأستاذ عمر بوشريدة، عضو الفريق السياسي للدكتور سيف الإسلام القذافي، وأحد المشاركين في ملتقى الحوار الليبي التشاوري. وهو من الشخصيات الوطنية بامتياز، مناضل ومثقف وله رؤية واضحة حول مستقبل ليبيا. ويخوض معركة المنافسة من أجل قيادة المرحلة الانتقالية القادمة، التي سوف تعبر بالوطن إلى بر الآمان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق