محلي

سعد بن شرادة يُحذر: مناداة الجنوب بأحقية رئاسة مجلس النواب إفشال للسلطة الوليدة الجديدة

حذر عضو مجلس الدولة الإخواني، سعد بن شرادة، من مساعي إفشال الحكومة الانتقالية الجديدة الناتجة عن ملتقى الحوارالسياسي الليبي في جنيف.

وقال بن شرادة، في تدوينة له على حسابه بموقع “فيسبوك”، طالعتها “الجماهيرية: أفرز اتفاق الصخيرات ثلاث سلطات في 2015، البرلمان، مجلس الدولة، حكومة الوفاق، غير الشرعية، وعلى هرم هذه السلطات أثنان من الغرب واحد من الشرق.

وأضاف بن شرادة في تدوينته، ما شد انتباهي هذه الأيام بعد خروج سلطة جديده بعد خمس سنوات من اتفاق الصخيرات، هناك أصوات تنادي بأحقية رئاسة البرلمان للجنوب الليبي.

وتساءل بن شرادة، أين كانت هذه الأصوات طيلة السنوات الخمس، الذي هضم فيها حق الجنوب، بتقلد هرم إحدى السلطات الثلاث؟ وتابع من يريد يعرف إجابتي أقول بأنها  كلمة حق أراد بها باطل، والمقصود بها إفشال هذه السلطة الوليدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق