محلي

وزير الدفاع التركي خلوصي أكار: الدور الذي أدته تركيا في ليبيا كان إيجابيا لقد طلبت الوفاق المساعدة ولم يستجب لها أحد غير تركيا

هاجم وزير الدفاع التركي خلوصي أكار قيادة الكرامة ، وعملية إيريني البحرية التي أنشأها الاتحاد الأوروبي لمراقبة السواحل الليبية ضد عمليات تهريب السلاح.
وزعم أكار في مؤتمر عسكري تركي قائلا: “علاقتنا مع ليبيا تاريخ ممتد منذ 500 عام، ونحن لنا علاقات أخوية واقتصادية، ونحن نتعامل مع حكومة الوفاق المعترف بها من الأمم المتحدة وهي الحكومة الشرعية الوحيدة في ليبيا – حسب قوله”.
ووصف الوزير التركي خليفة حفتر بالانقلابي، مدعيا: “هو من هاجم هذه الحكومة وقتل الشعب الليبي، وهو مسؤول عن المجازر التي رأيناها وعن المقابر الجماعية، وهو من قتل الأبرياء وعذب الكثيرين، نحن وقعنا اتفاقية تعاون عسكري وتدريب بين ليبيا وتركيا عن طريق حكومة الوفاق، وقد وقعنا على الاتفاقية البحرية والتدريب العسكري”.
وتابع اكار بقوله : “في هذا السياق إننا نقوم بعمل يتوافق مع القانون الدولي، أما بالنسبة لعملية إيريني فهي ليست واضحة أو لها هدف محدد، وليست على تواصل مع حكومة الوفاق، وهي تقوم بالتفتيش والتدقيق ضد الوفاق في عمليات نقل الأسلحة، بينما لاتراقب الطرف الآخر نهائيا، وهم بذلك يعاقبون الوفاق ويمنحون حفتر الجوائز – وفق قوله.
واضاف أكار: “نحن نكرر بشكل مستمر ضرورة التراجع عن هذا الخطأ الكبير، في كافة لقاءاتنا، ليبيا لليبيين، ويجب أن تبقى موحدة، الآن بدأت العملية السياسية بالتقدم وإطلاق النار مستمر وسيستمر”.
وواصل: “يجب أن لا ينسى أحد الدور الذي أدته تركيا في ليبيا بشكل إيجابي، لقد طلبت الوفاق المساعدة ولم يستجب لها أحد غير تركيا”.
وواصل وزير الدفاع التركي ادعاءاته بقوله : “نتمنى للحكومة المنتخبة النجاح، وتحقيق أكبر المصالح للشعب الليبي”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق