محلي

وليامز: قانون العزل السياسي وانتشار الأسلحة والميليشيات قتلت الامل في قيام الدولة

قالت الممثلة الخاصة السابقة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا، ستيفاني وليامز، إن ما وصفته بالكوكتيل القاتل قتل احلام الليبيين وطموحاتهم وعلى رأسها قرارات اتخذها الليبيون في العام 2013.
واعترفت وليامز في أول ظهور إعلامي لها منذ انتهاء مهامها خلال مقابلة مع جريدة واشنطن بوست الأميركية، الإثنين، حول أسباب ابتعاد الليبيين عن تطلعاتهم للحرية والسلام منذ سقوط النظام، بوجود الكثير مما يجب التفكير فيه بشأن الدور الذي كان ينبغي أن يلعبه المجتمع الدولي بعد سقوط النظام في 2011، لكن الأمر لا يقتصر عليه وحسب حسب المبعوثة الأممية السابقة بل يعود الإخفاق إلى القرارات التي اتخذها الليبيون لاستبعاد مؤيدي النظام السابق عبر قانون العزل السياسي في 2013، وهو الذي أدى إلى الصراع.. لافتة أيضا إلى الانتشار الكبير للأسلحة والميليشيات وهو ما سمته بالكوكتيل القاتل الذي أجج الصراع.
يذكر ان عدة قوانين واجراءات اتخذت في ليبيا على مدار عشر سنوات ساهمت في تدمير البلاد وعرقلت قيام الدولة من خلال استبعاد الكفاءات والقدرات تحت مبررات الازلام والعزل السياسي والاقصاء لمدن تحت مبررات انها حاربت فبراير .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق