محلي

طارق متري المبعوث الأممي السابق الى ليبيا يكشف عن صعوبة عمله في ليبيا ويفصل اسباب الازمة الليبية

 

اكد طارق متري المبعوث الأممي السابق الى ليبيا ان المبعوث الأممي قد يتعرض لضغوط من الدول النافذة عبر سفراءها او كبار موظفيها.
واضاف متري في لقاء اجرته معه قناة العربية انه على المبعوث التعامل مع كافة الأطراف بحياد ويفترض به ان يتمتع بمصداقية معها جميعا .. مشيرا الى انه ألف كتابا عن الأزمة الليبية لمساعدة الليبيين تحدث فيه بصراحة قال ان الكثيرون وجهوا له اللوم لاجلها .
واشار المبعوث الاممي السابق الى ان الناس تتوقع من الوسيط الأممي أكثر مما يجب موضحا انه ليس منقذا بل ان مهمته المساعدة في حال وجود رغبة حقيقية .
وشدد متري على ان نجاح اَي مبعوث أممي يعززه دعم مجلس الأمن مؤكدا ان هذا مالم يحدث معه اثناء مهمته في ليبيا رغم انه حذر مجلس الأمن من تفجر الوضع في ليبيا في صيف 2014 .
وكشف متري اسباب المشكلة في ليبيا والتي ترجع لوجود أطراف تعتقد أنها ستفوز كلما يكون هناك صراع مسلح .. مضيفا انهم لم يقتنعوا بأن التسوية أفضل من مواصلة الاقتتال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق