محلي

وزير الخارجية الروسي يبحث مع المبعوث الأممي الوضع في ليبيا

 

 

 

بحث سيرغي لافروف، وزير الخارجية الروسي، مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة لدى ليبيا، يان كوبيش، بحثا القضايا المتعلقة بالوضع في ليبيا، حيث يسرى منذ عشرة أشهر وقف للعمليات العسكرية.
هذا وقد حث الجانبان لافروف، وكوبيتش، مجلس النواب الليبي على أهمية سرعة اعتماد حكومة الوحدة الوطنية.
فضلاً عن تنفيذ الإصلاح الدستوري، بغرض الوصول للانتخابات المقررة في الـ24 من ديسمبر 2021.
ومن جانبه شدد لافروف ضرورة تعزيز تنسيق الجهود الدولية، من أجل أن تخرج ليبيا من الأزمة السياسية في أقرب وقت.
مؤكداً أن بلاده مستعدة لمواصلة التعاون مع الأطراف الليبية لتقريب المواقف ووجهات النظر.
على أن يكون الحوار الليبي شاملاً يضم جميع المؤثرين في البلاد، بهدف تحقيق سيادة ووحدة الأراضي الليبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق