محليدولي

مرصد حقوقي أوروبي: المئات من المهاجرين السوريين محتجزون في ليبيا ويتعرضون لانتهاكات جسيمة_تفاصيل

قال المركز الأورمتوسطي ومقره جنيف، إن قوات خفر السواحل الليبي ألقت القبض خلال الـ4 أشهر الماضية على نحو 800 شاب سوري، اثناء محاولتهم الهجرة إلى أوروبا عبر البحر المتوسط، انطلاقا من الشواطىء الليبية، واقتادتهم إلى أربعة مراكز احتجاز في العاصمة طرابلس، هى سجن الزاوية وأبو سليم وعين زاره وغوط الشعال. 

ولفت المرصد الأورو متوسطي، في تقرير طالعته الجماهيرية، إنه تلقى إفادت من أقارب المهاجرين السوريين، تشير إلى إنهم يتعرضون لانتهاكات مركبة تمس سلامتهم وكرامتهم، وضربهم وإهانتهم في مراكز احتجاز تفتقر لأدنى المتطلبات الإنسانية. 

وشدد المرصد، على استنكاره لهذه الممارسات غير الإنسانية التي ترتكبها السلطات الليبية، بحق مئات من المهاجرين السوريين المحتجزين في سجونها، داعيا إلى تدخل فوري لإنهاء تلك التجاوزات المهينة للكرامة الإنسانية. 

 وحمل المرصد الأورومتوسطي الحكومة الليبية، مسؤولية جميع الممارسات التعسفية التي تجري داخل السجون ومراكز الاحتجاز.

ويذكر أن وزيرة العدل، حليمة عبد الرحمن كشفت قبل يومين عن مراكز احتجاز وسجون سرية فيها الآلاف لا تخضع لوزارتها  ولا تعلم عنها شىء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى