محلي

الحراك الوطني يطالب “سيف الإسلام” بالخروج لقيادة المصالحة واستكمال “ليبيا الغد”

دعا الحراك الوطني لشباب ليبيا، في بيان له، اليوم الأربعاء، الشعب الليبي للخروج إلى الميادين وتوحيد الكلمة من أجل استرداد الوطن الذي يعج بالمرتزقة والقوات الأجنبية، بحسب البيان.

وقال الحراك، خلال بيان مصور صدر في براك الشاطئ وتلقت “الجماهيرية” نسخة منه، إنه “بعد مرور 10 سنوات عجاف والشعب يعاني من الأوضاع المتردية بسبب الحروب والقتل والتشريد والخطف ونهب الثروات ونقص السيولة وغلاء الأسعار والانقطاع الممنهج للكهرباء، نطالب، ونستبشر خيرا، بخروج الدكتور سيف الإسلام القذافي لقيادة المصالحة الوطنية، ونقول له “سر ونحن معك” لاستكمال مشروع ليبيا الغد، ونطلب لك كل الدعم”

وتابع الحراك خلال البيان: “ندعو كل الغيورين على الوطن إلى الخروج لمطالبة الدكتور سيف الإسلام بإنقاذ ما يمكن إنقاذه من الذين باعوا الوطن بأبخس الأثمان، وكلنا أمل وثقة في خروجك لبعث الأمل فينا”

كما طالب الحراك الوطني لشباب ليبيا بإطلاق سراح المعتقلين فورا، الذين يعانون من الأمراض، وعلى رأسهم الأسير اللواء عبد الله السنوسي بالإفراج الصحي لتلقي العلاج، والذي تعرض لأبشع أنواع التعذيب في معتقلات مليشيات الردع، خاصة وأن هذه المعتقلات خارج إطار القانون، وهو ما أكدته تصريحات وزيرة العدل مؤخرا، وفق نص البيان.

وجاء في البيان: “عار علينا ونحن في بيوتنا والبلاد تُسرق وتتحكم فينا الأجهزة الخارجية بفضل العملاء والخونة، هلموا جميعا وتكون كلمتنا واحدة لنحمي الوطن ولن نرجع إلا بتحريره من العابثين به ونحمل كل الحكومات المتعاقبة المسؤولية، والتي ساهمت في تفاقم الأزمة”

وأكمل: “نخرج الآن في الميادين والشوارع بسبب ما وصلت إليه البلاد من الأوضاع المتردية وسرقة مقدراتها وثرواتها، نخرج ونحن عاقدين العزم على تطهير البلاد من الخونة والمرتزقة والقضاء على الفساد والمفسدين وعلى رأسهم الإخوان المفلسين وعصاباتهم المتطرفة، ولن نصمت بعد اليوم إلا بالقضاء عليهم وتطهير البلاد”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى