محلياقتصاد

بوحليدة: توريد كميات كبيرة من القمح يحتاج إلى مبالغ مالية طائلة وتدخل وزارة الاقتصاد

قال مدير إدارة التسويق بالشركة الوطنية للمطاحن والأعلاف محمد بوحليدة، إن توريد كميات كبيرة من القمح، يحتاج إلى مبالغ مالية طائلة في ظل ارتفاع أسعار القمح عالميًا وارتفاع سعر صرف الدولار، وهو ما يحتاج إلى تدخل وزارة الاقتصاد، وتفعيل قرار إنشاء مجلس الحبوب، ومن ثم البيع لأصحاب المطاحن.

ولفت بوحليدة، في تصريحات نقلتها “فواصل” أن الدقيق متوفر بالشركة وبسعر 178 دينارا للقنطار، وإنه تم فتح البيع لأصحاب المخابز مباشرة شرط توفر الترخيص. 

وكشف مدير التسويق بالشركة الوطنية للمطاحن والأعلاف، وجود مخزون يسد الاحتياج اليومي لشهرين آخرين بكمية 35 ألف قنطار، كما أن الانتاج مطابق للمواصفات القياسية الليبية، مشددًا نحن على استعداد لإجراء تحاليل في أي لحظة لإثبات خلو منتجنا من برومات البوتاسيوم المحظورة.

ويذكر أن هناك أنباء، عن رفع سعر الرغيف إلى نصف دينار خلال الفترة المقبلة، دون صدر قرارات رسمية بذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى