محلي

بحجة الانتهاكات المستمرة.. لجنة تقصي الحقائق الأممية تسعى لتمديد ولايتها في ليبيا

بحجة الانتهاكات المستمرة.. لجنة تقصي الحقائق الأممية تسعى لتمديد ولايتها في ليبيا

أكدت لجنة تقصي الحقائق التابعة للأمم المتحدة، في اجتماع وزاري ليبيا، أهمية تمديد ولاية اللجنة التي تنتهي في شهر سبتمبر القادم ، حتى يتسنى لها استكمال أعمالها.

وبحثت اللجنة مع وزراء الخارجية والداخلية والعدل والدولة لشؤون المهجرين وحقوق الإنسان، أوضاع حقوق الإنسان في ليبيا، وآلية عمل اللجنة لتشمل كافة الأراضي الليبية، بالتنسيق مع حكومة الوحدة الوطنية، ووضع الخطط اللازمة لبرامج بناء القدرات، والمساعدة التقنية والاستشارية في مجال حقوق الإنسان.

يشار إلى أن السجون في ليبيا ممتلئة بمساجين لم يخضعوا للتحقيق أو يعرضوا على النيابة منذ سنوات، كما أن هناك آخرين صدرت بحقهم أحكام إفراج من المحكمة والنيابة ومع ذلك لايزالون يقبعون في السجون، وعلى رأسهم الساعدي القذافي، وعبد الله منصور وغيرهم، إضافة إلى أن هناك مساجين آخرين ظروفهم الصحية صعبة للغاية ولم يتم الإفراج عنهم نظرا لظروفهم الصحية، كما تم رفض علاجهم.

من جانب آخر لازالت عمليات الإخفاء القسري والقتل تحت التعذيب مستمرة، ناهيك عن غياب الرقابة على السجون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى