عربيمحلي

كاتب تونسي: حديث الدبيبة عن الإرهاب يعكس القلق التركي

كاتب تونسي: حديث الدبيبة عن الإرهاب يعكس القلق التركي

علق الكاتب والمحلل السياسي التونسي باسل الترجمان، على حديث رئيس حكومة الوحدة المؤقتة عبد الحميد الدبيبة، عن تونس خلال كلمته التي أذيعت، أمس الجمعة.

وقال الترجمان، في منشور عبر صفحته على موقع “فيسبوك” ما نصه: “حديث رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة عن الارهاب يعكس قلق المشغل التركي من فشل محاولات إنقاذ صنيعتهم في تونس والتهديد بالمليشيات لا يخيف”

وأمس الجمعة، قال الدبيبة موجهًا حديثه إلى تونس: “الدولة الجارة التي اتهمتنا بأننا إرهابيون، هي التي صدرت لنا 10 آلاف إرهابي، والإرهابيون الليبيون يعدون على الأصابع”

وتابع الدبيبة: “نحن شعب حر قاومنا الإرهاب وداعش في سرت وفي كل مكان في ليبيا، ولا نقبل اتهامنا بالإرهاب وعلى من يتهموننا أن يحاسبوا أنفسهم”، مردفا: “أرسلت اليوم وفدا كبيرا إلى تونس للتفاهم معهم بشأن اتهامنا بتهمة الإرهاب الغريبة علينا، إذا كانت تونس تريد إقامة علاقات معنا لابد أن تحترمنا”

حديث الدبيبة حمل خلطا متعمدا للأوراق وانحيازا لجماعة الإخوان المسلمين، فلم يحدث أن اتهمت السلطات التونسية الليبيين بالإرهاب، لكنها تحدثت عن 100 عنصر (لم تحدد جنسيتهم) داخل قاعدة الوطية، التي تسيطر عليها تركيا ولا علاقة لوزراتي دفاع وداخلية حكومة الدبيبة بها.

والأربعاء، أكدت وسائل إعلام تونسية، أن السلطات عممت قرارا بمنع عدد من القيادات التي تسيطر على الغرب الليبي من دخول تونس، على رأسهم خالد المشري والصادق الغرياني، وعدد من أعضاء جماعة الإخوان.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى