محلي

معتوق: تبا لمن كان سببا في مأساة ليبيا

استذكر الكاتب الصحفي عبد الحكيم معتوق، المآسي الناتجة عن ضربات الناتو في ليبيا، والآلام التي خلفتها في البلاد.

وقال في تغريدة له على تويتر: “مرت سنوات عشر وأرواح ضحايا الناتو لازالت تصرخ حيث خرجت من جثتت متفحمة وإشلاء.. لا تسمعهم في الهزيع الأخير من الليل سوى قلوب الثكالى.. ولا تعبر عنهم سوى دموع اليتامى والمهجرين.. وطن صار رجاله في السجون .. وكوادره في المنافي ..ويعبث به الغرباء.. تبا لمن كان سببًا في تلك المأساة !!”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى