محلي

الإخواني خالد المشري يعترف: مشكلة ليبيا الأساسية تتمثل في مجلسي الدولة والنواب

الإخواني خالد المشري يعترف: مشكلة ليبيا الأساسية تتمثل في مجلسي الدولة والنواب  

 

اعترف الإخواني خالد المشري، رئيس المجلس الأعلى للدولة، أن مشكلة ليبيا الأساسية تتمثل في مجلسي الدولة والنواب،  ولإخراجهما من المشهد ينبغي انتخاب غرفتين تشريعيتين في 24 ديسمبر على حد قوله.

ولفت المشري في تصريحات طالعتها “الجماهيرية”، أن تقديم الانتخابات الرئاسية على “النيابية” سيطيل عمر  مجلس النواب الحالي إلى 8 سنوات أخرى على حد زعمه. ولذلك اقترحنا تكوين النظام التشريعي من غرفتين، لأن النزاع في ليبيا يحتاج إلى أكبر قدر من التوافق.

جدير بالذكر، أن تنظيم الإخوان والمجلس الأعلى للدولة الإخواني، هما أكبر من يعرقل إجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها ويدفعان باستماتة لتأجيلها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى