محلي

“اللموشي” يكتب// اقتلاع جماعي مهين عن جريمة إيطاليا الفاشية قبل 110 سنة

“اللموشي” يكتب// اقتلاع جماعي مهين عن جريمة إيطاليا الفاشية قبل 110 سنة

 

في الذكرى الـ110 لنفي آلاف الليبيين إلى الجزر الإيطالية النائية، عبر إيطاليا الفاشية، علق عبد المنعم يوسف اللموشي في تدوينة له على صفحته على موقع فيس بوك، على ما حدث، بوصفه “اقتلاع جماعي مهين لليبيين” من أرضهم.

وجاء نص التدوينة كالآتي:-

أن تُجْبر على الهجرة والمغادرة من بيتك وناسك وأهلك وجيرانك وبلدتك شيئ مؤلم وحزين.

وأن تبتعد مكرها عن موطنك وقد تزودت للرحيل بما يناسب الرحلة من راحلة وزاد على رجاء مشوب بالشوق والأمل أن تعود يوما… صورة من صور الظلم الذي يمارسه بشر على بشر.

لكن اجدادنا لم يحظوا قبل 100 سنة وعقد أن يتمتعوا بهذه الرفاهية من الرحيل المر. 

لقد تم اعتقالهم وسجنوا وأهينوا وأقتيدوا أسرى مقيدين بالسلاسل يجرهم جنود ايطاليا الراكبين خيولهم والبغال الى سفنهم التي سترمي بمن يمرض منهم في عرض البحر وترمي بمن ينجو في جزر بائسة وموحشة حيث المجهول وحيث لا أمل ولا رجاء بالعودة أبدا.

آلاف الليبيين تم اقتلاعهم من جذورهم ومن حضن وطنهم، في مثل هذا اليوم قبل 110 سنة، وانتهوا خلف الضباب ولم يعد يذكرهم أحد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى