تقاريرمحلي

تقدم “سيف الإسلام” بأوراق ترشحه يصيب قادة الإخوان بحالة فصام وإنكار للواقع

تقدم “سيف الإسلام” بأوراق ترشحه يصيب قادة الإخوان بحالة فصام وإنكار للواقع

أثار الإعلان عن تقدم الدكتور سيف الإسلام القذافي، بأوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة أواخر الشهر القادم، إلى مفوضية الانتخابات بمدينة سبها، ردود أفعال تغلب عليها الخيبة والتخبط من قبل خصومه ولا سيما جماعة الإخوان المسلمين.

فرغم التغطية الإعلامية الواسعة التي خصصتها أغلب وسائل الإعلام المحلية والعربية والدولية، المقروءة والمسموعة والمرئية، والتي بدأ معظمها من داخل مقر المفوضية بمدينة سبها، وظهر بوضوح من تتابع أصوات غوالق كاميرات الصحفيين، إلا أن الخيبة التي شعرت بها جماعة الإخوان، دفعت بعض قادتها للتحدث عن واقع لا وجود له سوى في خيالاتهم.

وكتب القيادي الإخواني عبد الرزاق العرادي، في تدوينة عبر حسابه على موقع “تويتر”: “‏يدخل ويخرج خلسة .. كيف بيحكم هذا لو فاز؟”

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى